إحذروا تناول هذه الأطعمة على معدة خاوية

يعاني العديد من الأشخاص من بعض الاضطرابات الّتي قد تحدث لهم في الصّباح نتيجة تناولهم أحد أنواع الأغذية على معدة خاوية من دون أن يدركوا أنّ هذا خطأ كبير يجب تجنّبه حتّى لا يأتي بنتائج عكسيّة.
تقول خبيرة التّغذية ريم حمدي أنّه في الجوّ الشّديد الحرارة يقع البعض في خطأ تناول ماء بارد أو مثلّج في الصّباح وتكون المعدة خاوية، وهذا يسبب ضررًا كبيرًا يؤثّر سلبًا على عمليّة الهضم فيُحدث عسرًاً لها، كما يجب الحذر من تناول المشروبات الغازيّة المثلّجة في الصّباح قبل تناول أيّ شيء، إذ تؤدّي إلى الإصابة بحموضة شديدة. والحال عينه عند تناول القهوة على معدة خاوية، فهي تحتوي على كمّيّة كبيرة من الكافيين الّذي يسبّب قرحة للمعدة تظهر آثارها بعد فترة.
وتشير حمدي إلى أنّ الشّاي والحليب يقع كثيرون في خطأ تناولهما أوّل شيء في الصّباح فتحدُث أضرار كثيرة لهم، لأنّ الشّاي يمتصّ كمّيّة الحديد الّتي توجد بالدّمّ، ما يؤدي للإصابة بالأنيميا. ولذلك يُنصح بتناوله بعد أيّ وجبة بما لا يقلّ عن 120 دقيقة. أمّا الحليب فإنّ نزوله أوّل شيء في المعدة يسبّب نوعًا من التّفاعل بين البكتيريا الّتي يحتويها الحليب وبين المعدة الّتي تُصاب في النّهاية بميل للقيء وإعياء، ولن يستفيد الجسم من هذا الحليب أبدًا.
أمّا تناول العصير فيُعتبر خطأً كبيراً، لأنّه يُصيب المعدة ببعض الالتهابات، ومن الأفضل تناوله بعد وجبة الفطور. كما يُحظر تناول العصائر الّتي تحتوي على كمّيّات كبيرة من السّكّر على الرّيق، لأنّ السّكّر على معدة فارغة يسبّب اضطرابًا للبنكرياس فيعجز عن معرفة مدى احتياج الجسم للأنسولين من عدمه، ما يؤدّي إلى حدوث انخفاض شديد في مستوى السّكّر بالدّمّ.
وإلى جانب المشروبات السّابقة، تُؤكّد ريم أنّ هناك مجموعة من المأكولات الّتي يُعدّ تناولها أوّل شيء في الصّباح مُضرًّا بالصّحّة. ومن أبرز هذه الأطعمة: الخيار والبندورة والبطاطا والموز. فالخيار يصيب المعدة بالحرقان. أمّا البندورة فتسبّب الحَصَوات داخل المعدة بسبب حدوث تفاعل لمختلف الأحماض الّتي تتضمّنها البندورة داخل المعدة ولِصعوبة امتصاصها. فيما تُسبّب البطاطا انتفاخًا حادًّا تصاحبه غازات. وليس كما يعتقد البعض أنّ تناول موزة على الرّيق يؤدّي إلى فقدان الوزن، بل يرفع نسبة الماغنيزيوم في الجسم ما يؤدي لحدوث اضطراب بين نسبة الماغنيزيوم مقارنة ًبنسبة الكالسيوم، من ثمّ زيادة احتمال إصابة الشّخص بأمراض القلب المختلفة.

المصدر: www.annahar.com